الخميس، 15 مارس 2018

فن واحد - اليزابيث بيشوب


فنّ الفقدان ليس صعباً إتقانه؛
بالرغم من أن أشياء كثيرة تمتلئ بالمعاني
غير أن خسارتها لن تشكّل كارثة.

ولتفقد… كل يوماً شيئاً ما.
ولتسلِّم وترضى بفوضى مفاتيح الأبواب الضائعة،
وتمضية ساعة رتيبة.
فنّ الفقدان ليس صعباً إتقانه.

من ثم تمرَّن على فقدان أبعد، فقدان أسرع:
لأماكن، وأسماء، وحيث كنت تنوي
أن تسافر.
كل ذلك لن يجلب الكارثة.

لقد فقدتُ يقظةَ أمّي وسهَرها.
وانظر! حتى المنزل الأخير
و ماقبله، من بين ثلاثة منازل أحببتها،
فقدته،
فنّ الفقدان ليس صعباً إتقانه.

لقد فقدتُ مدينتَين جميلتَين،
لطالما أحببتهما.
وأكثر اتّساعاً من ذلك،
فقدت عوالمَ كنت أمتلكها،
قارّةً ونهرَين،
كم اشتقتُ إلى ذلك كلّه،
لكن… لم تقع الكارثة.

حتّى وإن فقدتَ ذاتك
(بحّة ضحكتك، وإيماءتك
المحبّبة عندما تكذب).
من الواضح،
أن فن الفقدان ليس من الصعب أبداً إتقانه،
رغم أنه ظهوره (ولتكتب ذلك) في مظهر الكارثة.

---------------------
 Elizabeth Bishop, Complete Poems 1926-1979. Copyright © 1979, 1983 by Alice Helen Methfessel

اليزابيث بيشوب (1911- 1979) شاعرة وكاتبة قصة أمريكية. حصلت على جائزة الولايات المتحدة، كما حصلت على جائزة بوليتزير للشعر.